تقرير : هلال القدس يُنجز نصف المهمة الآسيوية

الأربعاء 06 فبراير 2019

تقرير : هلال القدس يُنجز نصف المهمة الآسيوية

حقق نادي هلال القدس، ممثل فلسطين في مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي، المطلوب منه في موقعة الذهاب أمام ضيفه النصر العُماني.

الهلال أنجز نصف المهمة بفوز مهم، بهدفين مقابل هدف، قبل أن يعود ويلتقيه مجددا في لقاء الإياب، يوم الثلاثاء المقبل.


يمكن القول إن الشوط الأول من لقاء الهلال والنصر، كان استكشافيا من كلا الفريقين، فكل فريق كان يخشى المغامرة الهجومية المبكرة، وبالتالي استقبال أي هدف مبكر، وعليه غابت الفرصة الحقيقية من كلا الفريقين.

واقتصرت عملية الوصول لمرمى الناديين على التسديد، فالهلال ظهر في محاولتين عبر علي نعمة، لكن الحارس أحمد الرواحي تعامل معهما، ونفس الأمر بالنسبة للنصر الذي لم يظهر إلا في محاولة واحدة من كرة ثابتة للاعب أحمد عبد الحليم أنقذها الحارس الفلسطيني رامي حمادة.

في الشوط الثاني، اختلفت الأمور تماما لأن الهلال سرّع من أدائه وقدم 10 دقائق أربكت حسابات النصر ومديره الفني، وخلال تلك الدقائق اقتنص الهلال هدفين من تسديدتين من خارج الصندوق، الأول بالمهارة الفردية للاعب عدي الدباغ، والثاني من التسديد المباشر من الحركة من قبل المدافع موسى فراوي.


في ظل أفضلية الهلال، منح اللاعب الأردني المحترف في صفوف النصر، فريقه قبلة الحياة، بهدف التقليص من ركلة حرة مباشرة مركزة وضعها على يسار الدولي رامي حمادة.

هذا الهدف جعل الحسابات مفتوحة، ومنح كل فريق 50% من الحظوظ للتأهل وإكمال المشوار.

بالنسبة للهلال تعتبر هذه البداية أفضل كثيراً من بدايته في الموسم الماضي، في ذات البطولة، فقد خسر موقعة الذهاب على أرضه أمام السويق العُماني (0/1)، وتعادل في لقاء الرد (1/1)، وودع البطولة.

بينما الأمر مختلف تماما هذه المرة، لأن الهلال سيذهب إلى مسقط متفوقا بهدفين لهدف، وعليه أن يبني على تلك النتيجة، وأن يسعى للتسجيل لأن ذلك سيساعده، وهو قادر على تحقيق ذلك.

في المقابل يعول النصر على عاملي الأرض والجمهور، وأيضا عودة الغائبين لتدارك الموقف وتصحيح المسار، لذلك يتوقع أن نشاهد مباراة حافلة بالإثارة والندية والأهداف.